Templates by BIGtheme NET
الرئيسية » مقالات وتحاليل » الأستاذ عمر بنحمادي ” الرد المر -دفاعا عن الذات – والباديء أظلم ؟؟؟…

الأستاذ عمر بنحمادي ” الرد المر -دفاعا عن الذات – والباديء أظلم ؟؟؟…

صباح الخير يا جماعة ما أخيبها وقت الواحد يغلط في روحه ويتصور الناس الكل خونة وعبيد وهو وحده مناضل …والله لإمرأة تقوم في الصباح وتجهز ابناءها للذهاب إلى المدرسة وعامل كادح يذهب إلى العمل في الحضائر في الحر والقر وكل الشعب الكريم الذي يغمس رغيفه في عرقه ودمه لأفضل ألف مرة من المزايدين بآلامهم وعرقهم وشقائهم …في فترة بن علي أسلموهم للمناولة وبعد الثورة للحضائر… وكانت كل المنظمات والمؤسسات تحت سيطرتهم وحتى الآن لا يتركون أي شخص ينخرط معهم وكأن تلك المؤسسات ملكا للسيد الوالد ثم يلومونك ويقولون لك أين كنت حين كنا نناضل اسألوا الناس اللي عايشين معانا يعرفوا اشكون حر طليق يرتع في البلاد ويجمل في وجه بن علي بالمعارضة الكرتونية …وحتى من ادعى أنه ملاحق ومحتبيء كان أمن بن علي يعرف تنقلاته ووووو وقتها كان من ينعتونهم اليوم بالخونة في الدرك الأسفل من المعاناة قتلا وتعذيبا وحرمانا من العمل وتضييقا عليهم وسجنا وتشريدا وكان أهلهم وذويهم وقراهم ومدنهم وأحياؤهم تحت الحصار والمراقبة وعرفوا كل السجون التونسية يزورون أخوتهم وأبناءهم ….وكنت أحدهم ..إن زيارة واحدة من تونس إلى سجن الهوارب بالقيروان وأنت طالب في الجامعة تساوي كل نضالاتكم وإن ليلة واحدة يقضيها أحدهم موقوفا بتهمة الإنتماء أو في الجبل مع الخنازير هروبا من البوليس تساوي كل عنترياتكم وإن مداهمة واحدة يضعون المسدس في صدغك ويرغمونك على اعلامهم بمكان أخيك وأنت تصر على أنه في العمل وهو موجود في البيت ولولا لطف الله وخروجه من نافذة صغيرة من دورة المياه وهروبه إلى الجيران لتفجر رأسك برصاصهم …ناس ماتت أمهاتهم وهم في السجون والمنافي .. منذ انتفاضة الخبز -وعمري حينها17 سنة- لم تفتني مسيرة ولا تحرك ولا اضراب سواء كنت تلميذا أو طالبا أو استاذا ….نحكي مع واحد مرة على انتفاضة الخبز ..نظر إلى نصف نظرة وسألني من وراء أنفه قائلا “” قداش عمرك وقتها “” ؟؟؟؟؟ هكذا بكل نكران واحتقار واقصاء لنضالات الآخر.قلت له عمري 17 سنة وكنت جنبا لجنب مع كل شباب القرية ونسائهم وواكبت كل التحركات حتى خطاب بورقيبة الشهير…. قال لك نضال وثورة .. إن أكثرهم نضالا كان عاجزا عن استخراج “” عوينة -عين ماء-” في فترة بن علي أو باتيندة أو يخرج في تعاون فني إلى فرنسا أو أي حركة خارجة عن المألوف لولا سياسة المهادنة والمقايضة مع المسؤولين الجهويين .ومن لم يصادف سنتي 1989-1991 في الجامعة وشاهد بأم عينيه الخيانات تمشي معنا في الأروقة وتتخلى عنا ساعة الجد فقد فاته الكثير.. حينها كنت أنا العبد الضعيف نقري في تونس الساعة ب3 دينارات نهبط لها من حي التضامن إلى معهد الحسين بباب جديد ومعهد خيرالدين باشا بمعقل الزعيم ونخدم حمال في الليل ونقري دروس تدارك في البيت اللي كاريه …ونخدم في المرمة باش نوفر كراء البيت ونفقاتي …..خمسة سنوات معطلا عن العمل ولم أرضخ…ولمن يذلنا ببطاقة انخراط في التجمع اقتطعها لي أعمامي حماية لي وخوفا وشفقة كان من يتشدق أنه لا يملك بطاقة انخراط يعيش في أرغد عيش حرا طليقا موظفا لم يطرد من عمله ولا سجن ولا أزعج كل ذلك لأنه مناضل و أنا صار في اللي صار بطالة وفقر وتشريد لأني ”’ قواد وتجمعي ” لعنة الله على اللي ما يحشمش لعنة الله على وجوه القصدير لعنة الله على منطق الخنازير …ما يرتاحوا إلا وقت يشوفوك متمرمد محطم مسجونا أو شريدا أو قتيلا ومن أزعجه قولي سأنقل له قول قواعده ومناصريه الذين استقالوا اخيرا من مكاتبهم احتجاجا على البيروقراطية الحزبية والمال والتكمبين ووووووو.لنبق أصدقاء أفضل بكثير من أن نصبح أعداء ولمن يملك بندقية ورثها عن جده قاوم بها الإستعمار مع الدغباجي وصالح الجربوع ومع الحاج سعيد الدبابي وخليفة بن عسكر النيلوتي ووو يستظهر بها لنشيد له تمثالا في قبلي …ولمن قاوم بن علي دون غض للطرف منه حتى يظهر أنه ديمقراطي وتلمع صورته لدى المنظمات الدولية والدول العظمى يوضح لنا ذلك ..هنالك من كان أقاربه متنفذين وحتى اذا تكلم ويوقف برنة هاتف يخرج بينما حمادي حبيق الذي مات عطشاوهو فار من الجيش لم يجد من يتكلم عنه ليخرجه …..الله يرحمه ويرحم جميع الشهداء الأحياء والشهداء الأموات ….
.أقول هذا لأن الكلام مسني في العمق واستهدفت ضمنيا في كلام البعض والباديء أظلم

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*